الأمم المتّحدة تطلب خمسة مليارات دولار لمساعدة أفغانستان هذا العام

لمنع وقوع كارثةٍ إنسانيّة في أفغانستان، قالت الأمم المتحدة، إنّ خطّتَها الجديدة لتمويل مساعداتها الإنسانية في هذا البلد لعام ألفين واثنين وعشرين تتطلّب توفير خمسةِ مليارات دولار.

الأمم المتحدة أوضحت في بيانٍ، أنّ تأمين الاحتياجات الإنسانية الضرورية للشعب الأفغاني يتطلّب أربعة فاصلة أربعة مليارات، إضافة إلى مبلغِ ستِمئةٍ وثلاثةٍ وعشرينَ مليون دولار لمساعدة اللاجئين الأفغان في دول الجوار، الذين يُقدَّر عددُهم بخمسةٍ فاصلة سبعة ملايين لاجئ.

من جهته حذّر مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارتن غريفث، من كارثةٍ إنسانيّة ستحلّ في أفغانستان إذا ما استمرّ الوضع على حاله، طالباً من معظم الدول المساعدة لتجنُّبها.

غريفيث أشار إلى أنّ تأمين المبلغ سيساعد وكالات الإغاثة على تكثيف الدعم الغذائي والزراعي وتقديم الخدمات الصحية ومعالجة سوء التغذية وتوفير الملاجئ الطارئة والحصول على المياه والحماية والتعليم.

بدوره أوضح مفوّض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي، أنّ الهدف من حزمة المساعدات هو استقرار الوضع داخل أفغانستان، لا سيّما النازحون داخلياً، وبالتالي، منع أعدادٍ كبيرة من المهاجرين من الفرار عبر حدود البلاد.

يذكر أنّه منذ استيلاء طالبان على الحكم في أفغانستان في آب/اغسطس الماضي، جمَّدت أمريكا مليارات الدولارات من أصولٍ أفغانية، فيما تعرقلت إمدادات المساعدات إلى هذا البلد بشكلٍ كبير.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort