الأمم المتحدة: 14,6 مليون شخص يحتاجون مساعدات إنسانية في سوريا

في وقتٍ باتَ فيه غالبيّةُ سكان سوريا تحتَ خط الفقر مع عجز الحكومة عن توفيرِ الاحتياجات الأساسية، أعلنتِ الأممُ المتحدة أنَّ أكثر من 14,6 مليون شخص في سوريا يحتاجونَ لمساعداتٍ خلال العام الحالي.

التقريرُ الذي نشرَه مكتبُ تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، كشفَ أنَّ عددَ الذين يحتاجون إلى مساعداتٍ في سوريا ارتفعَ من 13,4 مليوناً خلال العام الماضي إلى 14,6 مليوناً في الوقت الحالي.

التقريرُ أشارَ أنَّ النازحين داخل سوريا يشكّلونَ نحو سبعة وثلاثين في المئة من الأشخاصِ الذينَ يحتاجون إلى مساعداتٍ إنسانية، موضَّحاً أنَّ السكان الذين لم ينزحوا أو عادوا إلى مناطقهم قبل كانون الثاني/يناير ألفين وواحد وعشرين، أصبحوا أيضاً غيرَ قادرين على تلبيةِ احتياجاتهم الأساسية، وهو مؤشرٌ على اتّساعِ نطاق الأزمة.

من جهتِه قال نائبُ المنسق الإقليمي لسوريا في مكتب الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة “مارك كاتس” في تغريدةٍ على تويتر، إنَّ المعاناةَ في سوريا في أعلى مستوياتها منذ بدءِ الأزمة، مضيفاً أنَّ ستّةً وسبعين في المئة من الأُسر غيرُ قادرةٍ على تلبية احتياجاتها الأساسية، بزيادة قدرُها عشرة في المئة عن العام الماضي.

وتشهدُ سوريا نزاعاً دامياً منذ العام ألفين وأحد عشر تسبّب بمقتل نحو نصف مليون شخص وألحقَ دماراً هائلاً بالبنى التحتية وأدى إلى تهجيرِ ملايين السكان داخل البلاد وخارجها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort