الأمم المتحدة: 11 ألفا نصفهم أطفال فروا من إثيوبيا للسودان

الصراع الدائر في إقليم تيغراي الإثيوبي بين الحكومة الاتحادية والجبهة الشعبية لتحرير تيغراي تسبب بنزوح جماعي للمدنيين هرباً من جحيم الحرب.

ممثل مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين اكسل بيستشوب أشار إلى أن حوالي أحد عشر ألف مدني فروا من إثيوبيا إلى السودان؛ جراء الصراع الدائر في إقليم تيغراي، أكثر من نصفهم من الأطفال.

العفو الدولية: مقتل عشرات المدنيين وربما المئات في إقليم تيغراي
من جهتها أشارت منظمة العفو الدولية إلى وقوع مذبحةٍ راح ضحيتها العشرات، وربما المئات في منطقة تقع بإقليم تيغراي، جراء ضربات جوية ومعارك برية.

رئيس إقليم تيغراي: ضربات الحكومة الاتحادية الجوية قتلت مدنيين
من جانبه أكد رئيس إقليم تيغراي دبر صيون جبرا ميكائيل، أن قوات الحكومة الاتحادية شنت ضربات جوية خلال الأيام القليلة الماضية تسببت بمقتل عدد من المدنيين، داعياً المجتمع الدولي لترتيب مفاوضات سلمية بهدف تسوية الخلافات السياسية وإيجاد حل سلمي للنزاع.

ويهدد الصراع الذي اندلع قبل أسبوع بين الحكومة الاتحادية والجبهة الشعبية في إقليم تيغراي، بزعزعة استقرار إثيوبيا ومنطقة القرن الأفريقي الأوسع.

قد يعجبك ايضا