الأمم المتحدة: مليونا شخص ربما يفرون إلى تركيا إذا استعر القتال بإدلب

أعلنت الأمم الممتحدة أن مليوني لاجئ ربما يفرون إلى تركيا إذا احتدم القتال بإدلب بين قوات النظام السوري والفصائل المسلحة.

وقال منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية الخاص بالأزمة السورية بانوس مومسيس، بأن الأمم المتحدة تخشى أن يؤدي استمرار التصعيد شمال غرب سوريا، أن ترى مليوناً أو مليوني شخص يتدفقون على الحدود مع تركيا.

وأضاف مومسيس أن المنظمة الدولية طلبت نو 3،3 مليار دولار، لتمويل المساعدات في سوريا هذا العام، مبيناً أن الأمم المتحدة لم تتلق رغم ذلك سوى500 مليون دولار، مما يقوض جهود الإغاثة هناك.

ويتواجد في إدلب التي تدور فيها معارك طاحنة بين قوات النظام السوري والفصائل المسلحة، أكثر من ثلاثة ملايين شخص.

قد يعجبك ايضا