الأمم المتحدة: فرار 300 ألف سوري جراء التصعيد بالمنطقة العازلة

قال ستيفان دوجاريك، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، في مؤتمر صحفي يوم الخميس، إن أكثر من 300 ألف شخص شمال غربي سوريا، فروا باتجاه الحدود مع تركيا.

وأضاف المتحدث الأممي بأنهم يشعرون بالقلق من تدهور الأوضاع الإنسانية جراء التصعيد العنيف شمال غربي سوريا، وخاصة في شمال حماة وجنوب إدلب.

وأكد دوجاريك فرار أكثر من 300 ألف شخص نحو الحدود مع تركيا، وأن مخيمات النازحين باتت مكتظة، وأجبر الكثير على البقاء في الحقول المفتوحة أو تحت الأشجار.

وقال دوجاريك بأن الأنباء تواردت بشأن تواصل التصعيد والغارات الجوية والقصف المدفعي في ريف حماة الشمالي رغم الإعلان عن وقف إطلاق النار بين أطراف النزاع.

قد يعجبك ايضا