الأمم المتحدة: على إسرائيل منع استخدام القوة ضد المحتجين في غزة

مع اقتراب الذكرى السنوية الأولى لانطلاق المظاهرات التي قتل فيها أكثر من 250 فلسطينياً، دعا محققون في جرائم الحرب بالأمم المتحدة إسرائيل إلى منع قناصتها من استخدام القوة المميتة ضد المحتجين على حدودها مع قطاع غزة.

لجنة التحقيق قالت إن إسرائيل يجب أن تحقق في إطلاق النار على أكثر من 6000 شخص، وهو أمر أكبر بكثير من التحقيقات الجنائية التي أعلنت أنها اجرتها بشأن مقتل 11 شخصاً.

رئيس اللجنة سانتياجو كانتون قال لمجلس حقوق الإنسان أن على حكومة إسرائيل أن تعيد النظر في قواعد الاشتباك على الفور، والتي يجب أن تكون متفقة مع معايير القانون الدولي المقبولة.

كانتون اوضح إن الخبراء المستقلين بصدد إرسال قائمتهم السرية بأسماء المشتبه بأنهم مذنبون إلى المحكمة الجنائية الدولية التي فتحت تحقيقا أولياً حول الانتهاكات الإسرائيلية في عام 2015.

ومن المتوقع أن تشارك حشود كبيرة في المظاهرات في ذكرى انطلاقها يوم 30 مارس آذار.

ويطالب المحتجون بأن تخفف إسرائيل حصارها لقطاع غزة وأن تقبل حق العودة إلى الأراضي التي نزحت منها أسرهم.

وجاء في التقرير الأولي للجنة في الشهر الماضي أن قوات الأمن الإسرائيلية ربما ارتكبت جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في قطاع غزة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort