الأمم المتحدة: عدم تجريم ختان الإناث في مالي أعاق خضوع الجناة للعدالة

أكدت لجنة الأمم المتحدة لحقوق المرأة أن عدم تجريم تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية في مالي يشكل انتهاكا لحقوق المرأة الإنسانية في هذا البلد الواقع غرب أفريقيا.

وذكرت اللجنة أن ملايين النساء والفتيات في مالي يتعرضن لانتهاكات خطيرة ومنهجية لحقوقهن من خلال تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية.

وقالت الأمم المتحدة، إن آثار هذه الممارسة خطيرة على الصحة البدنية والنفسية، بما في ذلك الصحة الجنسية والإنجابية، وتؤثر على نمو الضحية طوال حياتها، مشيرة إلى أنها قد تؤدي لوفاة بعض الفتيات.

وأضافت اللجنة أن الدولة لم تحظر هذه الممارسة عن عمد، مما أعاق خضوع مرتكبي هذه الممارسات للعدالة، وسمح بمواصلة الاستمرار فيها.

وقدمت اللجنة 31 توصية تشمل اعتماد مشروع قانون متعلق بمنع العنف القائم على نوع الجنس والمعاقبة عليه، وتقديم المساعدة للضحايا، وإقامة حوار وطني بشأن بهذا الموضوع.

قد يعجبك ايضا