الأمم المتحدة توسع خطتها لمساعدة السودانيين الفارين إلى ليبيا وأوغندا

نازحون سودانيون في صورة من أرشيف رويترز.

قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، الثلاثاء، إنها قرّرت توسيع خطتها لمساعدة السودان، لتشملَ دولتين أُخريين هما ليبيا وأوغندا، مع ارتفاع عدد اللاجئين إليهما.

وأظهرت وثيقةٌ للمفوضية، نُشرت الثلاثاء، أنها تتوقّع وصولَ مئةٍ وتسعةٍ وأربعين ألفَ لاجئٍ سوداني إلى ليبيا، قبل نهاية العام الحالي، وخمسةٍ وخمسين ألفاً إلى أوغندا، التي ليس لها حدودٌ مشتركةٌ مباشرة مع السودان.

وقال مسؤول المفوضية في تصريحاتٍ صحفية، إن ما لا يقل عن عشرين ألفَ لاجئ، وصلوا إلى ليبيا منذ العام الماضي، إضافةً إلى وصول نحو تسعةٍ وثلاثين ألفَ لاجئٍ سوداني، إلى أوغندا، منذ بدء الحرب.