الأمم المتحدة توثق 30حالة تعنيف جنسي اقترفتها أطراف النزاع في سوريا

وثقت الأمم المتحدة في تقرير لها وقوع جرائم تعنيف جنسي، تورط فيها أطراف النزاع في سوريا.
وذكر التقرير، أن هناك أدلّة وشهادات من لجنة التحقيق الدولية المستقلة المعنية بسوريا توثق ثلاثين حالة تعنيف جنسي ارتكبت عام ألفين وعشرين بحق مدنيين أثناء مداهمة منازلهم.

وأضاف التقرير أن الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي استخدمت العنف الجنسي في عفرين المحتلة كاستراتيجية لإذلال وانتزاع الاعترافات.

كما ووثقت اللجنة المستقلة المعنية بسوريا حالات تعنيف جنسي تورطت فيها قوات الحكومة السورية في معتقلات غير رسمية.

هذا وسجلت الأمم المتحدة تسعة عشر حالة تعنيف جنسي طالت اثني عشر فتاة، وسبعة نساء، منهم خمسة حالات لإيزيديات على يد تنظيم داعش الإرهابي في العراق وسوريا.

قد يعجبك ايضا