الأمم المتحدة تشدد على ضرورة تحديد موعد جديد للانتخابات في ليبيا

بعدَ قرارِ تأجيلِ الانتخابات في ليبيا، توالت ردودُ الفعلِ من المجتمعِ الدولي مطالبةً بتحديدِ موعدٍ جديدٍ والالتزام به لحل الأزمة التي تعيشها البلادُ منذ سنواتٍ.

الأمينُ العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش أكدَ على أهميةِ إجراء الانتخابات في الظروف المناسبة للانتقال السياسي ونقلِ السلطة إلى مؤسسات منتخبة، مؤكداً ضرورةَ تحديدِ موعدٍ جديد للانتخابات.

دول غربية تدعو لاحترام تطلعات الشعب نحو الانتخابات

كما طالبت كلٌّ من الولاياتِ المتحدةِ وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا بالإسراع في تحديدِ موعدٍ جديدٍ للانتخابات الرئاسية، بعد فشل إجرائها في الرابع والعشرين من كانون الأول / ديسمبر الجاري.

وفي بيانٍ مشتركٍ، دعتِ الدولُ الغربيةُ السلطاتِ الليبيةَ المعنيةَ، لاحترامِ تطلعات الشعب الليبي نحو الانتخابات، والإسراع في تحديد موعد نهائي للانتخابات ونشر القائمة النهائية للمرشحين للرئاسة.

الاتحاد الأوروبي يدعو السلطات الليبية لوضع جدول زمني لإجراء الانتخابات

من جانبِهِ دعا الاتحادُ الأوروبي السلطاتِ الليبيةَ لوضعِ جدولٍ زمني لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية حرّة ونزيهة وذات مصداقية في أقرب وقت ممكن.

مفوضُ الاتحادِ الأوروبي لشؤون الأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل، طالب كافةَ الأطرافِ الليبية بالالتزام التام بخارطة الطريق المتفق عليها سابقاً، مؤكداً أن الانتخابات تعد الفرصةَ الوحيدةَ لبناء مستقبلٍ مزّهرٍ للبلاد.

وكان من المقرر أن تجرى الانتخابات الرئاسية يوم الجمعة، إلا أن المفوضية العليا للانتخابات اقترحت تأجيلها إلى الرابع والعشرين من الشهر المقبل، لا سيما وأنها لم تنشر القائمةُ النهائيةُ للمرشحين المقبولين لخوض الانتخابات.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort