الأمم المتحدة.. تحذيرات من مجاعة تهدد الملايين في كوريا الشمالية

بعد أيام على تحذيرات أطلقتْها الأممُ المتحدة بشأن خطورة نقص الغذاء في كوريا الشمالية، ها هي من جديد تدقُّ ناقوسَ الخطر، وتطالب بإجراءاتٍ عاجلة لإنقاذ أرواح الملايين.

مقرّر الأمم المتحدة الخاص لحقوق الإنسان توماس أوخيا كينتانا حذر من أن فئاتٍ من الشعب تواجه خطرَ المجاعة مع تدهور الوضع الاقتصادي بسبب الإغلاق الذي فرضته البلاد في مواجهة وباء كورونا، داعياً إلى تخفيف العقوبات الأممية المفروضة على البلاد بسبب برامجها النووية.

كينتانا قال إن الكوريين الشماليين العاديين يكافحون يومياً، من أجل تأمين حياة كريمة، وإن الوضعَ الإنسانيَّ المتدهور قد يتحول إلى أزمة، لافتاً إلى ضرورة تخفيف القيود على هذا البلد، من أجل حماية الفئات الأكثر ضعفاً فيها، بمواجهة النقص في المواد الغذائية.

المسؤول الأممي أوضح أن الأطفال والمسنين يواجهون بشكل خاص خطر المجاعة، داعياً لمراجعة عقوبات مجلس الأمن الدولي التي فرضها على بيونغ يانغ بهدف تسهيل وصول المساعدات الإنسانية.

وكان التليفزيون الرسمي الكوري الشمالي قد كشف في يونيو/ حَزِيران الماضي أن البلاد تواجه أزمةً غذائيةً، في حين أعلن الزعيم، كيم جونغ أون، في الشهر نفسه، أن الوضعَ الغذائيَّ يزداد صعوبةً.

قد يعجبك ايضا