الأمم المتحدة تحذر من “أسوأ” أزمة غذائية في جنوب السودان

بالتزامن مع الوضع السياسيّ المتأزِّم في جنوب السودان، حذّرتِ الأمم المتّحدة من أنّ ثُلثَي السكّان في هذا البلد، من المرجَّح أن يواجهوا الجوعَ خلال موسم الجفاف الذي يمتدّ بين شهرَي مايو ويوليو المقبلين.

الأمم المتّحدة، وفي بيانٍ نشرَه موقعُ صوت أمريكا، أوضحت أنّ الملايين بشكلٍ عام معرّضون لخطر الجوع، وبالأخص نحو سبعةٍ وثمانينَ ألفَ شخصٍ سيواجهون مستوياتٍ كارثيةً من انعدام الأمن الغذائي الحاد خلال فترة الجفاف، مرجّحةً أنّ العديد منهم سيموتون جوعاً.

أمّا ممثّل منظّمة الأمم المتّحدة للأغذية والزراعة في جنوب السودان، ميشاك مالو، صرَّح بأنّه لا يمكن معالجة هذه الأزمة إلّا من خلال المساعدة الإنسانية العاجلة، وتوفير سُبل العيش للسكّان حتّى موسم الحصاد المقبل.

ولفت مالو، إلى أنّ من بين أكثر الأشخاص المعرّضين للخطر، نحو مليون طفلٍ يعانون من سوء التغذية الحاد، إضافةً إلى آلاف النساء الحوامل والمرضعات من المتوقع أن يُصبْنَ بسوء التغذية هذا العام.

وأرجعت الأمم المتحدة الأسباب الرئيسية لانعدام الأمن الغذائي والجوع في جنوب السودان إلى التغيرات المناخية، حيث شهدت البلاد ثلاثَ سنواتٍ متتالية من الفيضانات الغزيرة، تخلّلتها فتراتٌ من الجفاف، ما أثّر سلباً في قدرة الناس على زراعة أراضيهم، إضافة إلى الصراع المستمر وارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وشهد جنوب السودان بعد استقلاله عام ألفين وأحد عشر، حرباً أهليةً استمرت بضع سنوات، وحالياً تشهد البلاد توتراً سياسياً وموجات عنفٍ في بعض المناطق.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort