الأمم المتحدة تؤكد بدء انسحاب الحوثيين من موانئ الحديدة

يُعد انسحاب الحوثيين من ثلاثة موانئ في محافظة الحديدة غرب اليمن خطوة أولى في إطار تنفيذ اتفاق لوقف إطلاق النار بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً والحوثيين المدعومين من إيران، كان قد تم التوصل إليه في السويد العام الماضي.

قناة المسيرة التابعة للحوثيين نقلت عن المسؤول في لجنة إعادة الانتشار محمد القادري قوله بأنهم نفذوا ما عليهم من التزامات المرحلة الأولى لإعادة الانتشار، وعلى الأمم المتحدة إلزام الطرف الآخر بتنفيذ التزاماته.

لكن وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني قال إن مجموعة من الحوثيين غادرت الموانئ واستُبدلت بأخرى يرتدي عناصرها زي شرطة خفر السواحل.

وحذر الإرياني من محاولات الحوثيين تضليل المجتمع الدولي ومجلس الأمن قبل انعقاد جلسته القادمة التي من المقرر أن يتم فيها تقديم إيجاز حول الوضع في الحديدة.

من جانبه قال محافظ الحديدة الحسن طاهر إن الحوثيين ينفذون مسرحية جديدة بتسليم موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى بدون رقابة أممية أو من الجانب الحكومي حسب آلية الاتفاق، متهماً المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث بالعمل لصالح الحوثيين.

رئيس لجنة إعادة الانتشار للإشراف على التهدئة الجنرال مايكل لوليسغارد قال في بيان إن هذه هي الخطوة العملية الأولى على أرض الواقع منذ إبرام اتفاق الحديدة في السويد، موضحاً أن عملية انسحاب الحوثيين ستنتهي بحلول الثلاثاء.

وكان طرافا النزاع اليمني توصلا إلى اتفاق في السويد في كانون الأول/ديسمبر نص على سحب جميع المقاتلين من مدينة الحديدة ومن مينائها الحيوي وميناءين آخرين تحت سيطرة الحوثيين في المحافظة ذاتها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort