الأمم المتحدة تؤكد أهمية إجراء الانتخابات وخروج المرتزقة من ليبيا

استنفارٌ أمميٌّ أوروبيٌّ دوليّ، لدعم العمليّة السياسيّة بليبيا ودفع قطار الانتخابات، لإجهاض أيّ محاولة داخلية كانت أو خارجية لعرقلة الاستحقاق الدستوري في البلاد.

وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية، روز ماري ديكارلو، أعلنت خلال لقائها رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، تأكيد موقف الأمم المتحدة على ضرورة إجراء الانتخابات ودعم العملية السياسية في البلاد.

روز ماري ديكارلو قالت عبر تغريدة على تويتر، إنها أكدت للمسؤولين الليبيين على الأهمية القصوى لانسحاب القوات الأجنبية والمرتزقة من البلاد.

المسؤولة الأممية أوضحت بأنها ستناقش مع السلطات الليبية ومجموعة واسعة من الأطراف الفاعلة، الدعمَ الأمميَّ للعملية السياسية في البلاد، معبرةً عن تطلعها للمشاركة في المؤتمر الدولي لدعم استقرار ليبيا المقرر إجراؤه في الحادي والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وتحذر الأمم المتحدة بين الحين والآخر، من أن الإخفاق في عقد انتخابات رئاسية وبرلمانية في الرابع والعشرين من كانون الأول/ ديسمبر المقبل، قد يجدد الانقسام والصراع بليبيا ويحبط الجهود المبذولة لتوحيدها.

في حين يعلق المجتمع الدولي آماله على إجراء الانتخابات الليبية، كذلك يولي أهمية كبرى لمسألة انسحاب كافة القوات الأجنبية في البلاد، وَفقَ خارطة الطريق التي وضعتها الأمم المتحدة، من أجل إنهاء حال الفوضى التي تعيشها البلاد.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort