الأمم المتحدة: اللجنة العسكرية المشتركة تجتمع لأول مرة داخل ليبيا

بعد قرار وقف إطلاق النار الدائم بليبيا الذي توصّل إليه طرفا النزاع الليبي في المحادثات الأخيرة في مدينة جنيف السويسرية، أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا أنّ اللجنة العسكرية المشتركة ستجتمع قريباً في ليبيا لاستكمال أعمال المحادثات بين الفرقاء الليبيين.

البعثة الأممية، قالت في بيانٍ إنّ اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 ستجتمع لأول مرة في مدينة غدامس غربي ليبيا، ما بين الثاني والرابع من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، لعقد الجولة الخامسة من المحادثات.

البعثة أوضحت أنّ الاجتماع سيبحث آليّات تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الدائم في البلاد، بما في ذلك إنشاء اللجان الفرعية وآليّات المراقبة والتحقيق من الهدنة أيضاً.

وفي السياق، اتفقت مبعوثة الأمم المتحدة إلى ليبيا بالإنابة ستيفاني وليامز مع رئيس حكومة الوفاق فايز السراج على ضرورة أن يشمل الحل السياسي كل الليبيين. وأكّد الطرفان دعمهما الكامل للحوار الليبي المرتقب في تونس.

ومن المرتقب أن تُعقد في تونس محادثات الحوار السياسي الذي دعت الأمم المتحدة إليه خمساً وسبعين شخصية ليبية، للتباحث حول تشكيل سلطة موحّدة وتوافقية تتولى إدارة الفترة الانتقالية إلى حين إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية.

وكانت الأمم المتحدة قد كشفت في وقت سابق، أنّ الخطوة المقبلة ستكون العمل على إخراج المرتزقة من ليبيا، في إشارة إلى عناصر سوريين ينقلهم النظام التركي إلى الأراضي الليبية للقتال مع قوات الوفاق ضد الجيش الليبي.

قد يعجبك ايضا