الأسد يعين فيصل المقداد وزيراً للخارجية وبشار الجعفري نائباً له

عيّن الرئيس السوري بشار الأسد، الأحد، فيصل المقداد وزيراً للخارجية بدلاً عن وليد المعلم الذي توفي قبل أيام، فيما نقل مندوب دمشق في الأمم المتحدة بشار الجعفري من منصبه وعينه نائباً للمقداد.

وأكدت وسائل إعلام حكومية أن الأسد أصدر ثلاثة مراسيم تقضي بتسمية المقداد وزيراً للخارجية وتعيين الجعفري نائباً له، بالإضافة إلى تعيين بسام الصباغ مندوباً دائماً للحكومة السورية لدى منظمة الأمم المتحدة.

وعقب وفاة المعلم، تحدّثت تقارير إعلامية عديدة عن وجود تنافس بين المقداد والجعفري من جهة، وهما مقرّبان من النظام الإيراني، وبين معاون وزير الخارجية أيمن سوسان من جهة أخرى، والذي يعدّ من المقرّبين لروسيا.

وقبل تسميته خلفاً للمعلم، شغل المقداد منصب نائب وزير الخارجية السوري، وسفير سوريا السابق لدى الأمم المتحدة.

قد يعجبك ايضا