الأسد يعين حاكماً جديداً لمصرف سوريا المركزي

بعد أسبوعٍ من إقالةِ حاكمِ المصرف المركزي بسبب مزاعم بإساءة إدارة أزمةِ العملةِ، عيّن الرئيسُ السوريُّ بشار الأسد حاكماً جديداً للمصرف المركزي، في وقتٍ تشهدُ مناطقُ سيطرة الحكومة السورية أسوأ أزماتها الاقتصادية، نتيجة الحربِ وسوءِ الإدارة والفساد.

وسائلُ إعلامٍ سوريّة أفادت بأن الأسدَ أصدرَ مرسوماً عيّن بموجبِهِ محمّد عصام هزيمة، حاكماً للمصرف المركزي، والذي كان يشغلُ منصبَ نائب حاكم المصرف المركزي منذ العام ألفين وثمانية عشر.

وقبل أسبوعٍ أقالَ الأسدُ الحاكمَ السابقَ، حازم قرفول دون توضيح الأسباب، فيما ذكرت صحيفةُ الوطنِ المقربةِ من الحكومة السورية يومها أن إعفاءَ قرفول جاءَ لدوره السلبي وتقصيرِهِ الشديدِ في المواجهة بين الليرة السورية والدولار.

وبعد يومين من إقالة قرفول، رفعَ المصرفُ المركزي سعرَ الصرفِ الرسميّ للدولار أمام الليرة إلى أكثر من ألفين وخمسمئة ليرة، ليقترب بذلك أكثرَ من سعرِ السوق السوداء الذي يلامس حالياً عتبةَ ثلاثة آلاف ليرةٍ.

وسجلتِ الليرةُ السوريّة تدهوراً قياسياً في السوقِ السوداء، بداية آذار الماضي، حيث تخطى سعرُ الصرفِ حدود أربعة آلاف ليرةٍ للدولار، وهو أدنى مستوى لها منذ بداية الأزمة السورية عام ألفين وأحد عشر، حين كان سعرُ الصرفِ يعادل سبعةً وأربعين ليرةً للدولار الواحد.

قد يعجبك ايضا