الأرجنتين وقطر في مواجهة مصيرية للمنتخبين في الجولة الثالثة

سيكون استاد غريميو أرينا في مدينة بورتو اليجير البرازيلية، مسرحا للمواجهة المصيرية لمنتخبي الأرجنتين وقطر في الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الثانية لبطولة كوبا أمريكا، ويدخل منتخب التانغو اللقاء سعيا لتحقيق الانتصار على منتخب قطر لضمان العبور للدور الثاني في البطولة ، ويمر منتخب الألبيسلستي بوضع لا يحسد عليه في النسخة السادسة والأربعين فقد بدأ مشواره بهزيمة قاسية أمام المنتخب الكولومبي بهدفين دون رد، ثم نجا من خسارة ثانية مؤكدة من الباراغوي في مباراته الثانية بفضل هدف نجمه ليونيل ميسي وبراعة حارسه ارماني، ليصبح راقصو التانغو مهددين بالخروج من بطولة كأس الأمم الأمريكية من دورها الأول ، و لا يملك الارجنتين سوى خيار واحد وهو الانتصار في انتظار نتائج بقية المباريات، اما غير الفوز فسيزيد من متاعب ميسي ورفاقه وبالتالي قد تطيح بهم لخارج البطولة.
أما المنتخب القطري الذي قدم حتى الآن مستوى مشرفاً في البطولة اللاتينية بعد ان تعادل في الافتتاح مع المنتخب البارا غوياني ثم خسر بصعوبة أمام المنتخب الكولومبي بهدف وحيد، وبناء عليه من المتوقع ان يعول المدرب الإسباني سانشيز على حماس لاعبيه الشباب أبطال القارة الآسيوية لمواجهة العملاق الارجنتيني، عسى ولعل يفعلها العنابي ويصعد لربع نهائي البطولة، ولو من بوابة المنتخب الأرجنتيني.
وفي المباراة الثانية بنفس المجموعة، يواجه المنتخب الكولومبي نظيره الباراغوياني في مباراة يدخلها اللوس كافيتيروس لتعزيز صدارته لفرق المجموعة الثانية فالفريق يترأس المجموعة برصيد ست نقاط بعد فوزين متتاليين على كل من الارجنتين وقطر على الترتيب، ومع ان المباراة ستكون مجرد تحصيل حاصل لكولومبيا باعتباره تأهل لدور الثمانية كبطل للمجموعة لكن البرتغالي كارلوس كيروش سيعتبر المواجهة مناسبة لتجريب عدد من اللاعبين للوقوف على مستواهم بهدف إشراك المميزين منهم في المباراة المقبلة في ربع النهائي.
في المقابل يمني الباراغواي بتحقيق الانتصار والتأهل للدور الثاني، والباراغوي قادر على تحقيق نتيجة إيجابية لو أحسن مدربه الارجنتيني إدورادو بريزو وضع خطة محكمة تقود فريقه للفوز على بطل المجموعة.

قد يعجبك ايضا