“الأذرع المفتوحة” تنشر لقطات مأساوية لمهاجرين تعرضوا للغرق في المتوسط

بهدف لفت الانتباه إلى المخاطر التي يواجهها المهاجرون غير الشرعيين عند عبور البحر الأبيض المتوسط، نشرت منظمة “الأذرع المفتوحة” الإغاثية الإسبانية، مقطعاً مصوراً يحوي لقطات مأساوية لمهاجرين تعرضوا للغرق.

ورصدت لقطات الفيديو، مشهداً مفجعاً لأم تصرخ في لوعة باحثة دون جدوى عن رضيعها جوزيف البالغ من العمر ستة أشهر، والذي غرق مع خمسة مهاجرين آخرين في عرض البحر الأبيض المتوسط.

ونقل جميع الضحايا إلى مشفى في مالطا، بواسطة مروحية تابعة لخفر السواحل الإيطالية، قبل أن يتم لاحقاً دفنهم في جزيرة لامبيدوزا الإيطالية.

وقالت منظمة الأذرع المفتوحة Open Arms إن القارب الذي تعرض للغرق قبالة الساحل الليبي كان يحمل نحو 100 مهاجر غير شرعي إلى إيطاليا.

قد يعجبك ايضا