الآلاف يتحدون حظر التجول في السودان ويطالبون بحكومة مدنية

اعتصم آلاف المتظاهرين السودانيين خارج وزارة الدفاع في الخرطوم للمطالبة بحكومة مدنية في تحد لحظر التجول وذلك في أعقاب إطاحة الجيش بالرئيس عمر البشير.
ورفض المتظاهرون الذين خرجوا في احتجاجات شبه يومية ضد البشير قرار تشكيل مجلس عسكري انتقالي لإدارة شؤون الدولة لمدة عامين وتعهدوا بمواصلة الاحتجاجات لحين تشكيل حكومة مدنية.
وذكرت مصادر أن نشطاء يرتدون سترات صفراء تولوا تنظيم المرور حول المجمع صباح اليوم الجمعة وأداروا حركة السير من وإلى مكان الاعتصام. كما وأغلق النشطاء أيضاً جسراً رئيسياً في وسط الخرطوم.
ورفض تجمع المهنيين السودانيين، المنظم الرئيسي للاحتجاجات ضد البشير، خطط الجيش، ودعا المحتجين إلى مواصلة الاعتصام خارج وزارة الدفاع.
وفي تحد واضح للمجلس العسكري بقي عدة آلاف من المحتجين أمام مجمع وزارة الدفاع وفي مناطق أخرى بالعاصمة مع بدء سريان حظر التجول.

قد يعجبك ايضا