اغتيال ناشط بارز في احتجاجات البصرة

أطلق مسلحون مجهولون النار على ناشطٍ مدنيٍّ في الاحتجاجات بمدينة البصرة جنوبي العراق، وفقاً لمصادر إعلام عراقية.
وذكرت المصادر أنّ المجهولين اقتحموا مقرّ شركة خاصة كان يعمل بها الناشط، تحسين أسامة الشحماني، حيث أطلقوا النيران عليه، مما أدى إلى مقتله.

وشهدت مدينة البصرة، الغنية بالنفط، حوادث اغتيال مماثلة طالت ناشطين وشخصيات داعمة للاحتجاجات، من بينها حادثة الصحافي أحمد عبد الصمد الذي اغتاله مسلحون مجهولون مع زميله المصور صفاء غالي في البصرة في كانون الثاني / يناير الماضي.

ويتهم ناشطون فصائل مسلحة موالية لطهران بالوقوف وراء استهداف المحتجين، الذين يطالبون منذ عدة أشهر بالقضاء على الفساد وإنهاء النفوذ الإيراني في البلاد.

قد يعجبك ايضا