اغتيال أحد أزلام ماهر الأسد في دمشق

أعلن “لواء المهام السرية” التابع للمعارضة المسلحة، عن تصفية ضابط من المقربين من شقيق رأس النظام “ماهر الأسد” في العاصمة دمشق منذ يومين.
وقال قائد غرفة عمليات دمشق وريفها “أبو زهير الشامي”: إن عناصر لواء المهام السرية تمكنوا من اغتيال الرائد “سومر شاليش” العامل في الحرس الجمهوري  قنصًا أمام منزله في حي التجارة بدمشق وفق صفحة “صدى يبرود” الإخبارية.
وكان لواء المهام السرية أعلن في وقت سابق عن تنفيذ عدد من العمليات الأمنية في قلب العاصمة منها، اغتيال العميد الطيار “مضر السليمان”، ورئيس فرع الأمن السياسي بدمشق العميد الركن “غسان فياض” العام الماضي.
كما أعلن اللواء ذاته قبل أيام مسؤوليته عن اغتيال الرقيب أول “وسيم ديوك”؛ ردًّا على الجرائم التي اقترفها ضد المدنيين.

هذا ومع بسط قوات النظام سيطرته على أغلب أحياء دمشق وحلب عقب المصالحات الوطنية والاتفاقيات الدولية، ركزت فصائل المعارضة المسلحة اهتمامها على تنفيذ العمليات النوعية ضد الشخصيات البارزة في نظام البعث والمؤسسات الأمنية، وكان آخرها تفجير مبنى حزب البعث في حلب وبعده استهداف ثكنة طارق بن زياد بتفجير مماثل تبنتهما، في حينها، كتيبة أبو عمارة للمهام الخاصة التابعة للمعارضة في حلب.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort