اعتقال مسؤوليَن بتجنيد “داعش” وتدمير مخزن للأسلحة في الأنبار

اعتقلت القوات العراقية مسؤوليَن اثنين متّهميَن بتجنيد “داعش”، في حين دمّر التحالف الدولي مخزناً لإرهابيي “داعش” على الحدود بين العراق والسعودية.

وصرّح الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية العميد “سعد معن”، في بيانٍ  أن ” القوات العراقية تمكّنت من إلقاء القبض على متّهميَن اثنين كانا ضمن الأهداف المطلوبة بقضايا إرهابية، مبيّناً أن أحدهم كان يشغل منصب مسؤول التجنيد في داعش، والآخر يحمل هوية مزوّرة للتخفّي عن أعين الأجهزة الأمنية.

وفي سياقٍ منفصل، قصف طيران التحالف الدولي مخزن أسلحةٍ لإرهابيي “داعش” في واد حوران غرب العراق بالقرب من حدود العراق والسعودية، كان يضم أنواعاً مختلفة من الأسلحة الخفيفة، المتوسطة والثقيلة، بالإضافة لعتادٍ عسكري.

وأسفر القصف عن تدميرٍ كاملٍ  للمخزن مع قتل العشرات من “داعش” كانوا داخل المخزن.

ويمتد وادي حوران لمسافة 350 كلم على الحدود العراقية – السعودية، ويعتبر أحد أبرز معاقل إرهابيي “داعش” في صحراء الأنبار.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort