اعتقال أكثر من 1400 شخص خلال مسيرات تأييد للمعارض الروسي نافالني

اعتقلتِ الشرطةُ الروسيَّةُ أكثرَ من 1400 متظاهر، مع انضمامِ الروس في عشرات المدن إلى مسيراتٍ نظَّمَها مؤيدو المعارض أليكسي نافالني، بعد أنباءٍ تحدَّثتْ عن تدهورِ حالتِه الصحيَّةِ في السجن.
وردَّدَ محتجون بموسكو هُتافاتِ الحرية لنافالني وضدَّ نشوب حرب في أوكرانيا، وقالتْ مجموعةُ “أو.في.دي-إنفو” التي تراقِبُ الاحتجاجاتِ والاعتقالاتِ إنَّ ألفاً وأربعَ مئةٍ وستةً وتسعين محتجاً اعتُقِلُوا، بينهم ستُّمئةٍ واثنان وستّون في سان بطرسبرغ.

وأمرتِ السلطاتُ بحبس المتحدثةِ باسم نافالني عشرةَ أيَّامٍ في اليوم نفسِه الذي ألقى فيه الرئيسُ الروسي فلاديمير بوتين خطابَ حالة الاتحاد، والتي أطلقَ فيها تحذيراتٍ للغرب، دون أن يأتيَ على ذكر نافالني.

وتأمُلُ المعارضةُ في أن تكون هذه المسيراتُ هي الأكبرُ في تاريخ روسيا الحديث وتقول إنَّها محاولةٌ لإنقاذِ حياة المعارض أليكسي نافالني بعد إضرابه عن الطعام.

قد يعجبك ايضا