اشتباكات عنيفة وقصف متبادل في إقليم ناغورني قره باغ

يشهد إقليم ناغورني قره باغ المتنازع عليه بين أذربيجان وأرمينيا، اشتباكات عنيفة وقصفاً متبادلاً خلال الساعات الأخيرة، وسط مشاركة واسعة للطيران المروحي والمسيّر في القتال، واتهامات بين الجانبين بالمسؤولية عن التصعيد.

وزارة الدفاع الأرمينية أكدت، تدمير أربع طائرات مروحية وخمس عشرة طائرة مسيرة وعشر دبابات تابعة لأذربيجان، وذلك رداً على هجومٍ شنته الأخيرة على منطقة ناغورنو قره باغ المتنازع عليها بين البلدين.

الوزارة قالت في بيان، إنّ أذربيجان هاجمت تجمعات سكنية للمدنيين في منطقة ناغورنو قره باغ، كما هاجمت مدينة خانكندي العاصمة الإقليمية للمنطقة، محذرةً أذربيجان من أن ردها على أي هجوم سيكون متناسباً سياسياً وعسكرياً.

 

 

من جانبها، أعلنت أذربيجان، أن قواتها دخلت ستّ قرى خاضعة لسيطرة أرمينيا، خمس منها في منطقة فيزولي وواحدة في جبرايل، إضافةً لتدمير عدة طائرات ودبابات أرمينية.

الحكومة: هجوم أذربيجان على قره باغ مخطط له مسبقاً

وفي رد فعل على التصعيد الأخير، قال رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، إنّ التصريحات العدوانية الأخيرة للقيادة الأذربيجانية وتدريباتها العسكرية واسعة النطاق مع تركيا إضافة لرفضها المراقبة من قبل منظمة الأمن والتعاون الأوروبية، كلها دلائل تؤكد أنّ الهجوم على قره باغ مخطط له مسبقاً.

ودعا باشينيان المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته، ومنع النظام التركي من إقحام نفسه في الصراع بين بلاده وأذربيجان.

قد يعجبك ايضا