اشتباكات عنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات الاحتلال التركي في عفرين

اندلعت اشتباكاتٌ عنيفة بين قواتِ سوريا الديمقراطية وقواتِ الاحتلال التركي والميليشياتِ التابعةِ لها، أدت إلى مقتلِ أكثر من ثمانيةَ عشرَ جنديًا تركيًا في جنديرس وبلبلة، وذلك حسبما صرّحت به مصادرُ ميدانية، يأتي ذلك تزامناً مع قصفٍ للاحتلال تركّزَ على قرية براد بناحية شيراوا في عفرين.

إلى ذلك تتواصلُ معاناةُ المدنيين النازحيين الذين فاقت اعدادُهم عشراتِ الآلاف عقبَ دخولِ جيش ِالاحتلال التركي والميليشيات التابعة له إلى عفرين وارتكابِهِم العديدَ من الانتهاكات والمجازر بحق المدنيين، أغلبُ موجاتِ النزوح اتّجهت صوبَ مناطقِ الشهباء وخصوصاً مدينة تل رفعت والبلدات والقرى المحيطة بها.

في حين تشهدُ محاورُ عدّة في الريف الشمالي لحلب اندلاع قتال عنيف بين قواتِ النظام، وميليشياتٍ تابعة للاحتلال التركي من جهة أخرى، حيث تركّزت الاشتباكاتُ في محيط ِقرية كيمار، والتي تعرّضت لقصفٍ من قِبل الاحتلال التركي قبلَ نشوبِ تلك الاشتباكات.

محاورُ أخرى شهدت اشتباكاتٍ مماثلة تركّزت على خطوطِ التماس بين الطرفين في الريف الشمالي لحلب جاء ذلك إثرَ هجومٍ شنّته ميليشياتُ الاحتلال التركي في محاولةٍ منها للتقدّم وتوسعةِ نطاقِ سيطرتِها.

الحدودُ السورية التركية عندَ ريف عين عرب “كوباني” لم تكن أحسنَ حالاً فقد طالها قصفُ قوات ِالاحتلال التركية والذي استهدف بشكلٍ مباشَرٍ قريةَ زور مغار الحدودية شرقَ الفرات في ريف عين العرب كوباني، والجديرُ ذِكرَهُ أن القصفَ التركي يستهدفُ بين الحين والآخر مناطقَ على الحدودية عندَ ريف عينِ عرب “كوباني”.

ankara escort çankaya escort