اشتباكات بين قوات النظام والفصائل ضمن المنطقة منزوعة السلاح

اشتباكات بين قوات النظام والفصائل الموالية لها من جهة، والفصائل المسلحة من جهة أخرى، على محور الطامورة بالقطاع الشمالي من ريف حلب، وسط استهدافات متبادلة بين الطرفين، دون معلومات عن خسائر بشرية، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

بالتزامن مع ذلك نفذت قوات النظام قصفاً صاروخياً على أماكن في الحويز وباب الطاقة والشريعة بريف حماة الشمالي الغربي، وكفرزيتا واللطامنة والصخر وأماكن أخرى بريف حماة الشمالي، الأمر الذي تسبب بسقوط جرحى في كفرزيتا.

كما تعرضت أماكن في محاور الكتيبة المهجورة والخوين وطويل الحليب ومسعدة والسيرياتيل بريف إدلب الجنوبي الشرقي للقصف، بالإضافة لبلدتي جرجناز والتح، بالتزامن مع استهداف قريتي تل خزنة والمشيرفة بريف إدلب الشرقي بالرشاشات الثقيلة، واستهداف قرية الهبيط في الريف الجنوبي بقذائف الهاون.

في سياق متصل شهدت مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي، حملة مداهمات واعتقالات، نفذتها هيئة تحرير الشام الإرهابية “النصرة سابقاً”، ضد أشخاص اتهمتهم بالتعامل مع فصيل ما يسمى جند الأقصى، حيث اعتقلت عدة أشخاص واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

يأتي ذلك بعد نحو أربع وعشرين وساعة من اشتباكات عنيفة، لم تُعرف أسبابها، وقعت في قرية المغارة بجبل الزاوية، بين الهيئة الإرهابية، وتنظيم ما يسمى حرّاس الدين، والتي أسفرت عن سقوط خسائر بشرية من الطرفين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort