اشتباكات بين قوات الحكومة السورية والفصائل المسلحة على محاور جبل الزاوية

اشتباكاتٌ بالأسلحة الثقيلة بين قوات الحكومة السورية والفصائل المسلّحة التابعةِ للاحتلال التركي بريف اللاذقية الشمالي وجبل الزاوية جنوبي محافظة إدلب، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

المرصد قال إن قصفاً نفذته قوات الحكومة طال قرى وبلدات فليفل وبينين وسفوهن في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، حدثت على إثره اشتباكاتٌ بالأسلحة الثقيلة مع الفصائل المسلّحة، دون معلوماتٍ عن حجم الخسائر.

اشتباكات تزامنت مع تحليق طيران الاستطلاع الروسي على محاور جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي وجبل الزاوية جنوبيّ إدلب، وسهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي.

تطورات جاءت بعد يوم واحد من اشتباكاتٍ بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بين قوات الحكومة السورية والفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي، على محاور العميقة والفطاطرة بسهل الغاب شمال غربي حماة.

الاحتلال التركي ينشئ نقطة عسكرية جديدة “فوق” إدلب

في غضون ذلك أنهى الاحتلال التركي تثبيت نقطةٍ عسكريّةٍ جديدة في قرية مجدليا على سفح جبل الأربعين بريف محافظة إدلب، حيث جرى تدعيمها بالمدرعات الثقيلة والدبابات والصواريخ الحرارية.

وتعدّ النقطة الجديدة ذاتَ موقعٍ استراتيجي لأشرافها على كامل الأوتوستراد الدولي دمشق-حلب من مدينة سراقب وصولاً إلى مدينة معرّة النعمان جنوبيَّ إدلب، فضلاً عن رصدها معظمَ مناطقِ الريف الشرقي للمحافظة.

وتضاف هذه النقطة إلى عشرات النقاط والقواعد العسكرية بأرياف إدلب وحماة وحلب وتل أبيض ورأس العين شمالي سوريا، التي أنشأها الاحتلال التركي منذ دخوله على خطّ الأزمة السورية واحتلال مناطقَ واسعة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort