استمرار حلقات خروج “جبهة النصرة” من عرسال

أنجز المدير العام لجهاز الأمن اللبناني اللواء عباس إبراهيم, عملية تبادل أطلقت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء, شملت إطلاق سراح ثلاثةٍ من ميليشيا “حزب الله” لدى متطرفي “جبهة النصرة”, كانت قد أسرتهم في الآونة الأخيرة مقابل ثلاثة محتجزين من متطرفي “النصرة” كانوا موقوفين لدى السلطات في لبنان.

وانطلقت الحافلات صباح اليوم, من جرود عرسال اللبنانية باتجاه بلدة فليطا السورية, حاملة معها حوالى 7777 نازحاً سورياً بينهم أمير”جبهة النصرة” أبو مالك التلي، وعناصر من “النصرة” وعائلاتهم، وستسلك الحافلات طريق جرود عرسال لغاية الحدود, تحت إشراف الأمن والجيش اللبناني، فيما ستمر بـ “فليطا” السورية، ومن ثم طريق حمص الدولي وحماة وريف حلب وصولاً إلى إدلب, بمرافقة الهلال الأحمر السوري وهيئات دولية.

الإعلام الحربي التابع لميليشيا “حزب الله” أشار إلى “أن عدد المشمولين باتفاق الجرود من المقيمين في مخيمات عرسال يبلغ 6214 شخصاً، والمشمولين بالاتفاق من مناطق “النصرة” يبلغ 1563 شخصاً بينهم ألف متطرف و563 مدنياً، سينقلون إلى مدينة إدلب السورية.

وتجري المغادرة وفقاً لتنفيذ المرحلة الثانية أتفاق التبادل، وبعد أيامٍ من المعارك بين ميليشيا “حزب الله” ومتطرفي “جبهة النصرة” في جرود عرسال, والذي نص على تبادل موقوفين وجثث وخروج متطرفي”النصرة”, ومن يرغب من اللاجئين الذهاب معهم إلى الشمال السوري.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort