استقالات بالبيت الأبيض بعد اقتحام أنصار ترامب مبنى الكونغرس

على خلفية اقتحام أنصار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، مبنى الكونغرس في العاصمة واشنطن، في احتجاجات تخللتْها أعمالُ عنف، قدَّمَ عِدَّةُ مسؤولين بالبيت الأبيض استقالاتهم.

موقعُ “بلومبيرغ”، أفادَ أنَّ مستشارَ الأمن القومي الأمريكي مات بوتينغز، ونائبةَ المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ماثيوز قدَّما استقالتهما احتجاجاً على تشجيع ترامب لأنصاره على اقتحام مبنى “الكابيتول”، حيث اعتبرَ المسؤولان أن البلاد بحاجة إلى انتقال سلمي للسلطة.

وبِحَسَبِ الموقع، فإن عِدَّةَ مسؤولين آخرين بالبيت الأبيض يفكرون جدّيّاً بتقديم استقالاتهم، بمن فيهم مستشار ترامب لشؤون الأمن القومي، ومساعده للمبادرات الاستراتيجية، احتجاجاً على أعمال العنف التي شهدها الكونغرس الأربعاء.

ويتّهم مسؤولون أمريكيون، الرئيسَ المنتهية ولايتُهُ، بالتشجيع على أعمال العنف التي شهدها الكونغرس، إذ تأخَر ترامب خمساً وأربعين دقيقةً بعدَ اندلاع الاحتجاجات، ليُصدِرَ بعدها تغريدةً يحثُّ فيها أنصارَه على مناهضة العنف.

يُذكَرُ، أن محيطَ مبنى الكونغرس الأمريكي شهد ليلةَ الأربعاء، أعمالَ عنف واشتباكاتٍ بين الشرطة ومؤيدي الرئيس المنتهية ولايتُهُ دونالد ترامب، أسفرتْ عن مقتل أربعة أشخاص، بعد أن دعا ترامب أنصارَه للتظاهر احتجاجاً على نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها المرشح الديمقراطي جو بايدن.

قد يعجبك ايضا