استطلاع: 56 في المئة من الناخبين لن يصوتوا لأردوغان في الانتخابات القادمة بتركيا

مع استمرارِ الأزمة الاقتصادية في البلاد نتيجةَ تدخّلاتِ رئيس النظام التركي رجب أردوغان في السياسة النقديّة للبنك المركزي، كشفت نتائجُ استطلاع رأيٍ أن أكثريةَ الناخبين لن يصوّتوا لرئيس النظام التركي رجب أردوغان في الانتخابات الرئاسية القادمة.

وبحسب الاستطلاع الذي أجرته مؤسّسةُ “يونيلم” للأبحاث الاجتماعية، فإن 56.4 في المئة من المشاركين لن يمنحوا أصواتهم لأردوغان، بينما ذكر 31،3 في المئة من المشاركين فقط أنهم سيصوّتون له.

استطلاع يكشف أن نسبة المؤيدين لعودة النظام البرلماني أكثر من 60 في المئة

كما ارتفعت نسبةُ المؤيدين لعودة النظام البرلماني للبلاد إلى أكثر من 60 بالمئة، بينما أعرب ما يقارب 30 في المئة من المشاركين عن تأييدهم للنظام الرئاسي.

المشاركونَ في الاستطلاعِ وعند سؤالهم عن التحالف الذي سيصوّتون لصالحه، حصد تحالف ستة أحزاب في المعارضة أصوات 37.6 في المئة من المشاركين في حين حصلَ تحالفُ السلطة على أصوات 33.9 في المئة من المشاركين، ما يشيرُ إلى أنَّ التحالفين غير قادرين على تشكيل الأغلبيّة بدون حزب الشعوبِ الديمقراطي المعارض الذي لا ينتمي لأيٍّ من التحالفين المذكورين.

ويواجه رئيسُ النظام التركي تراجعاً في شعبيته وسط اضطراباتٍ اقتصاديّةٍ وتضخّمٍ متصاعد سببه دفعُه لخفض أسعار الفائدة أواخر العام الماضي والصراع في أوكرانيا الذي تسبّب في ارتفاع أسعار السلع الأوليّة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort