استدعاء سفير فرنسا من تركيا على خلفية تصريحات لأردوغان

استدعت فرنسا سفيرها في أنقرة، السبت، على خلفيةِ تصريحاتٍ لرئيسِ النظامِ التركي رجب أردوغان، اعتبرتها الرئاسةُ الفرنسيةُ مسيئةً للرئيسِ ايمانويل ماكرون.

وأوضحت الرئاسةُ الفرنسية، بحسبِ وكالةِ فرانس برس إنّ تصريحاتِ الرئيسِ التركي غير مقبولة، مضيفةً أن المبالغةَ والوقاحةَ ليست نهجاً، وطالبت أردوغان بتغييرِ سياستهِ لأنها خطيرة من جميعِ النواحي.

وكانَ أردوغان قد هاجمَ مجدداً الرئيسَ الفرنسي إيمانويل ماكرون وشكّكَ بالصحةِ العقليةِ له، وذلك على خلفيةِ مواقفِ ماكرون الأخيرةِ تجاهَ المسلمين.

ويضافُ هذا التوترُ الجديدُ إلى قائمةٍ طويلةٍ من الخلافاتِ المستمرة، بين ماكرون وأردوغان، بسببِ سياساتِ الأخيرِ في كلٍّ من سوريا وليبيا واستفزازاتهِ في شرقِ المتوسطِ وتأجيجهِ للصراعِ في إقليمِ آرتساخ.

قد يعجبك ايضا