استدعاء جعجع للتحقيق يثير غضب أنصاره ودعوات لتنحي القاضي

بعد الدعوة القضائية التي تم توجيهها لزعيم حزب القوات اللبنانية سمير جعجع للاستجواب بشأن أحداث “الطيّونة” التي شهدتها العاصمة اللبنانية بيروت قبل أيام، دعا أنصار الحزب إلى تحرك شعبي كبير رفضاً لقرار الاستدعاء.

أنصار الحزب أطلقوا دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي للنزول إلى الشوارع وقطع الطرق المؤدية إلى مقر إقامة جعجع لمنعه من التوجه للتحقيق.

وكلاء رئيس حزب القوات اللبنانية، تقدموا بمذكرة إلى القاضي المختص بالتحقيق بأحداث “الطيونة” فادي عقيقي، يؤكدون فيها أن استدعاء جعجع للتحقيق بالقضية غير قانوني.

من جانبه تقدم جعجع، عبر وكيلته القانونية بكتاب إلى القاضي فادي عقيقي، يعتبر فيه أن التبليغ الذي حصل “لصقاً” على مدخل مقرّ إقامته في منطقة معراب بالعاصمة بيروت مخالف للأصول القانونية شكلياً وجوهرياً، في حين استنكر البطريرك الماروني بشارة الراعي القرار القضائي باستدعاء جعجع للتحقيق.

وكانت مخابرات الجيش اللبناني قد قدمت مذكرة استدعاء بحق زعيم حزب القوات اللبنانية سمير جعجع تطالبه فيها بالحضور إلى مقر وزارة الدفاع للاستماع إلى إفادته حول الأحداث التي شهدتها منطقة “الطيونة” في بيروت والتي شهدت خروج أنصار جماعة حزب الله وحركة أمل، بتظاهراتٍ مطالبةٍ بتنحية قاضي التحقيق بانفجار مرفأ بيروت طارق البيطار، تخللت ذلك أعمال عنف أسفرت عن قتلى وجرحى.

ankara escort çankaya escort