اسبر: البنتاغون مستمر بالعمل الوثيق مع قسد للقضاء على داعش

مابين الالتزام بمواصلة مهامها في سوريا والترقب والحذر من تداعيات ومخاطر خطط أنقرة بتوطين لاجئين في المناطق المحتلة بالشمال السوري بعد تهجير سكانها الأصليين، تؤكد وزارة الدفاع الأمريكية التنسيق الوثيق بينها وبين قسد من أجل القضاء على تنظيم داعش الإرهابي.

وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر أكد على التزام البنتاغون بالعمل الوثيق مع قوات سوريا الديمقراطية لضمان عدم قدرة داعش للنهوض من جديد، مشيرا أن أي قوة معادية للولايات المتحدة لن تسيطرعلى المنطقة.

إسبر أوضح في جلسة استماع أمام الكونغرس، أن تعزير الوجود العسكري الأمريكي يأتي لردع العدوان، مضيفا أن ذلك هو الهدف الذي يسعى البنتاغون إلى تحقيقه في المنطقة، وذلك من خلال تقاسم الأعباء مع الحلفاء لمعالجة المخاوف الأمنية المشتركة.

وأشار الوزير الأمريكي إلى النجاح الكبير الذي حققته القوات الأمريكية بالتعاون مع الشركاء في قسد لدحر الإهاب وآخرها تصفية زعيم داعش أبو بكر البغدادي.

إسبر يحذر من إعلان أنقرة توطين لاجئين بالشمال السوري بعد تهجير سكانه الأصليين
إسبر حذر من مغبة أعمال تركيا والفصائل الإرهابية التابعة لها في المنطقة التي قال إنها قد تواجه مزيدا من اللاستقرار مع إعلان أنقرة البدء بإعادة توطين لاجئين سوريين في رأس العين وتل أبيض المحتلتين، وذلك بعد أن أجبر العدوان سكانها الأصليين على النزوح من ديارهم في إطار سياسة ممنهجة للاحتلال التركي بتغيير ديمغرافية المنطقة.

ولطالما بقي القضاء على تنظيم داعش الإرهابي على رأس أولويات البنتاغون من خلال الشراكة مع قسد، إلا أن العدوان التركي على مناطق الشمال السوري، عقد الأمور في المنطقة، على حد قول وزير الدفاع الأمريكي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort