ارتفاع النفط السوري إلى 16 ألف برميل يومياً

كشف مصدر مسؤول في وزارة النفط والثروة المعدنية التابعة للنظام السوري، عن ارتفاع الإنتاج اليومي من النفط إلى ما بين 15 و16 ألف برميل نفط يومياً تُضخ وتُنقل كلها إلى مصفاة حمص، وذلك بعد عودة الآبار النفطية الثلاث في حقل الشاعر للإنتاج.

وتابع المصدر “تمّ الانتهاء من عمليات الصيانة، وتجهيز وتشغيل الآبار في الحقل بطاقة إنتاجية تتراوح بين 2000 و2500 برميل نفط يومياً، وهي الآبار 105– 111– 112”.

وأضاف المصدر أنه “بعد عودة هذه الآبار للإنتاج يُعتبر الجزء النفطي من حقل الشاعر أُعيد تأهيله، مع استمرار العمل في الجزء الغازي، حيث تمّ الانتهاء من المرحلة الإسعافية بتأهيل محطة الغاز، وتجهيز بعض المعدات، وبدء العمل على تجهيز رؤوس الآبار الغازية الثلاث التي تم إطفاؤها”.

كما تمّ إنجاز صيانة جزء من خط نقل الغاز الواصل بين حقل الشاعر ومعمل الفرقلس، بانتظار استكمال تأمين باقي المنطقة التي يعبر منها الخط للبدء بصيانته.

وبالنسبة لآبار حقل المهر تم إطفاؤها بالكامل، وإدخال بئرين منها في الإنتاج وهما البئران المهر2 – المهر4، والعمل مستمر في البئرين المهر1 – المهر3 لإعادتهما للإنتاج بطاقة إنتاجية لهذه الآبار الأربعة تتراوح بين 600 و700 ألف م3 غاز طبيعي يومياً.

وأكد المصدر أن “الآبار الستة في حقل حيان، تم وضعها في الإنتاج بشكل مؤقت، وسيتم البدء بالعمل على خطة لإعادة تأهيلها بشكل كامل لعودة الإنتاج فيها للطاقة القصوى”.

وأما حقول “دائرة الثورة” في جنوب غرب الرقة بيّن المصدر أنه “تم تشغيل بئرين في حقل الفهدة، ويتم العمل على تأهيل البئر الثالث وهي آبار إنتاج ذاتي، وهي بطاقة إنتاجية بنحو ألف برميل نفط يومياً”، وأضاف المصدر أن “عدد الآبار التي تمكنت ورش الصيانة من الوصول إليها يبلغ 60 بئراً ،وهي من مختلف أنواع الآبار الذاتية والميكانيكية وغيرها”.

تتركز أضرار آبار الرقة بشكل رئيسي في وحدات الضخ السطحية بنسبة 90 بالمئة من هذه الوحدات مدمّرة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort