اختطاف 20 شخصاً بعد نهب أثاث منازلهم في رأس العين / سري كانيه

اختطفت ما تسمى “الشرطة العسكرية” التابعة للاحتلال التركي عشرين شخصاً في مدينة رأس العين / سري كانيه المحتلة شمال شرق سوريا.
وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن عناصر ما تسمى بـ “الشرطة العسكرية” داهموا منازل المختطفين وأقدموا على نهب أثاثها، على خلفية تظاهر أهالي مدينة رأس العين / سري كانيه ضد الاحتلال التركي بعد الاعتداءات العنصرية بحق اللاجئين السوريين بتركيا.

وأشار المرصد السوري، إلى أن المتظاهرين قاموا بقطع الطرقات بإشعال إطارات السيارات، وهاجموا العربات العسكرية التابعة للاحتلال التركي.

وكان الاحتلال التركي قد أوعز بقطع خدمة الإنترنت بشكل كامل عن منطقة رأس العين / سري كانيه، بعد دعوات أطلقها ناشطون للخروج بمظاهرات نصرة للسوريين في تركيا والمناطق السورية المحتلة التي شهدت احتجاجات واسعة، رغم تحذير الاستخبارات التركية للوجهاء في اجتماع سابق.