اختبار مهم لمانشستريونايتد أمام نيوكاسل في البريمرليغ

بعد سقوطه العريض والتاريخي أمام توتنهام بنصف دستة من الأهداف يحل مانشستريونايتد ضيفاً ثقيلاً على ملعب سانت جيمس بارك لملاقاة نيوكاسل يونايتد ضمن منافسات المرحلة الخامسة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، ويخوض الشياطين الحمر اللقاء وعينهم على الفوز ولاشئ سواه لمصالحة جماهيرهم الغاضبة بعد خسارة توتنهام، التي جعلت الفريق يتراجع للمركز السادس عشر بثلاث نقاط، جمعها من انتصاره الوحيد على برايتون في الجولة الثالثة، وهو مركز لايليق بتاريخ وعراقة زعيم الكرة الإنكليزية، على صعيد تشكيلة اللاعبين سيفتقد الفريق بمباراة الليلة لمهاجمه الأوروغوياني القادم من باريس سان جيرمان الفرنسي إيدنسون كافاني لعدم تعافيه من الإصابة بفايروس كورونا، بالإضافة للمهاجم الفرنسي المتألق أنطوني مارسيال بعد طرده بمباراة توتنهام الماضية، لذلك من المتوقع أن يعتمد المدرب سولشاير في خط المقدمة على هدافه ماركوس راشفورد بمساندة من الإنكليزي ماسون غرينوود والبرتغالي برونو فيرنانديز، بالإضافة للنجم الفرنسي بول بوغبا للوصول لشباك نيوكاسل وتحقيق الفوز.
على الضفة المقابلة يدخل نيوكاسل اللقاء بعد انتصاره الثمين على بيرنلي في الجولة السابقة ليرفع الفريق رصيده لسبع نقاط، ويأمل أبناء المدرب المخضرم ستيف بروس بالاستمرار بمسلسل الانتصارات بتحقيق الفوز على اليونايتد، معولاً بذلك على الثنائي المتألق في خط المقدمة والمكون من الهداف كالوم ويلسون الذي سجل هدفين من أهداف فريقه الثلاثة بمباراة بيرنلي الماضية، بمساندةٍ من المهاجم البرازيلي المميز جويلنتون، وهم قادرين على الوصول لشباك الحارس دي خيا وتحقيق الفوز رغم صعوبة المهمة.
وكان الفريقان قد تبادلا الفوز بدوري الموسم الماضي، حيث فاز نيوكاسل ذهاباً بهدف، ليرد له مانشستر الدين إياباً بانتصاره العريض بأربعة أهداف لهدف.

قد يعجبك ايضا