اختباران مهمان لريال مدريد وإنتر ميلان في الشامبيونزليغ

تشهد الجولة السادسة والأخيرة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا بكرة القدم مباريات حاسمة من أجل بلوغ الدور الثاني من المسابقة، ولعل أبرزها مواجهات المجموعة الثانية التي تجمع ريال مدريد الإسباني وبروسيا مونشنغلادباخ الألماني في المواجهة الأولى، وإنتر ميلان الإيطالي وشاختار دونتسك الأوكراني في اللقاء الثاني.
ففي المباراة الأولى يستقبل الريال ضيفه غلادباخ على وقع خسارته الأخيرة في الجولة الماضية أمام شاختار في أوكرانيا، ما جعله يتراجع للمركز الثالث في المجموعة برصيد سبع نقاط، وهو ذات رصيد الفريق الأوكراني الذي يتقدم عليه بفارق المواجهات المباشرة، الميرنغي ما زال يملك مصيره بيده، إذ يكفيه الفوز لضمان التأهل دون انتظار نتيجة المباراة الأخرى، وهو قادر على ذلك في ظل العودة المرتقبة لقائد الفريق سيرجيو راموس، بعد إصابته مع منتخب بلاده في دوري الأمم الأوروبية، ورغم غياب النجم البلجيكي إيدين هازارد والأورغوياني فيديريكو فالفيردي عن المباراة بداعي الإصابة، إلا إن وجود المخضرم كريم بنزيما، والبرازيليين فينيسيوس جونيور وردوريغو، يمنح بعض الأفضلية لفريق العاصمة الإسبانية.
من جانبه يخوض الفريق الألماني اللقاء وهو على رأس المجموعة برصيد ثمان نقاط، ما يعني أنه بحاجة للتعادل فقط لحجز بطاقة العبور للدور المقبل، ويتميز غلادباخ بأسلوب لعب جماعي تحت قيادة المدرب ماركو روز، والذي من المتوقع أن يعتمد في خط الهجوم على الثنائي الفرنسي ماركوس تورام، والحسن بليا والذي سجل ثلاثة أهداف لفريقه في البطولة حتى الآن.
وفي اللقاء الثاني يستقبل إنتر ميلان ضيفه شاختار دونتسك على ملعبه جوزيبي مياتزا وعينه على تحقيق الفوز والظفر بالنقاط الثلاث التي من شأنها أن تمنحه بطاقة العبور مع انتظار فوز الريال أو تعثره بالخسارة على أرضه، ويملك المدرب أنطونيو كونتي نخبة مميزة من اللاعبين القادرين على تحقيق المراد، يتقدمهم البلجيكي روميلو لوكاكو والأرجنتيني لاوتارو مارتينيز، بالإضافة للموهبة المغربية الشابة أشرف حكيمي والحارس العملاق السلوفيني سمير هاندانوفيتش.
على الطرف الآخر يسعى شاختار للعودة إلى الديار محملاً بالنقاط الثلاث، كما يطمح لمفاجأة النيراتزوري وتحقيق الفوز على أرضه، كما فعل بالنادي الملكي في إسبانيا، لكي يضمن تذكرة العبور دون انتظار هدايا من أحد.

قد يعجبك ايضا