احتجاجات ليلية بالأردن رغم حظر التجول وتكثيف الوجود الأمني بالسلط

شهدت مدينة السلط الأردنية الليلةَ الماضية، احتجاجاتٍ لا سيّما أمامَ مستشفى السلط الحكومي، الذي شهد حادثةَ انقطاعِ الأوكسجين عن سبعةِ مصابِينَ بفايروس كورونا، أدّت إلى وفاتهم.

ولم يمنع دخول وقت حظر التجول الليلي مئاتِ المحتجِّيَن من استمرارِ وجودِهم أمام المستشفى الذي شهد محيطُهُ منذ صباح الأحد، وجودًا أمنيّاً مكثّفًا.

وكانت النيابة العامّة الأردنيّة قد أوقفت مدير مستشفى السلط الذي أمره الملك الأردني بالاستقالة مع ثلاثةٍ من مساعديه ومسؤولِ التزويد في المستشفى.

في غضون ذلك، أمر الملك الأردني عبد الله الثاني، بتشكيل لجنةٍ طبيّةٍ عسكريّة، لتسلّم ملفِّ القضية وذلك بعد استقالة وزير الصحة نذير عبيدات من منصبه بناءً على إرادة ملكيّة.

قد يعجبك ايضا