احتجاجات في العاصمة طرابلس للمطالبة بتأجيل الانتخابات الليبية

قُبيلَ إعلان المفوضية الوطنية العُليا للانتخابات في ليبيا، القائمةَ النهائيّةَ للمرشّحين الذين سيخوضون الانتخابات المُقرَّرِ إجراؤها في الرابع والعشرين من كانون الأوّل/ ديسمبر الجاري، خرجت مظاهرةٌ بالعاصمة طرابلس رافضةً للانتخابات ومُطالِبَةً بتأجيلها.

مصادر إعلامية ليبية، أفادت أنّ مئات المتظاهرين تجمَّعوا أمام مبنى المفوضية العليا للانتخابات بالعاصمة طرابلس، ونصبوا خياماً للاعتصام، تعبيراً عن رفضهم للانتخابات الرئاسية والمطالبة بتأجيلها إلى ما بعد إجراء استفتاءٍ على الدستور.

وأظهرت مقاطع فيديو مصوّرة، لحظة وصول عددٍ من المحتجين من الزاوية ومصراتة، إلى مقرّ مفوضية الانتخابات ونصب خيامٍ أمامها، لتنفيذ اعتصام، رافعين شعار “لا للانتخابات من دون دستور”.

وقبل أيّامٍ أعلنت فصائل مسلحة غربي ليبيا، رفضها التام إجراء الانتخابات الرئاسية قبل الاستفتاء على الدستور، وعدم قبولها بترشح سيف الإسلام القذافي وخليفة حفتر للانتخابات، أو إمكانية توليهم مناصب قيادية في الفترة المقبلة.

ويقول مراقبون، إن أوساطاً سياسية ليبية وقوى دوليّة، بدأت تدفع نحو خيار تأجيل الانتخابات، إلى حين التوصل إلى صيغة توافقٍ بين الأطراف الفاعلة في ليبيا، تضمن اعتراف الجميع بالنتائج التي ستسفر عنها العملية الانتخابية حال إجرائها، والتعامل مع أيّ طرفٍ يفوز بها.

وكان مجلس النواب الليبي قد أعلن الثلاثاء، خلال جلسةٍ عقدها في مدينة طبرق شرقي البلاد، تشكيل لجنة للتواصل مع مفوضية الانتخابات للوقوف على الصعوبات والعراقيل التي تواجه العملية الانتخابية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort