اجتماع وزاري عربي في القاهرة يبحث التدخلات التركية والإيرانية في المنطقة

اجتماعٌ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية في مقر الجامعة العربية بالقاهرة، يبحث تطوّرات الأوضاع العربية والإقليمية والدولية، وتدخّلات النظام التركي وإيران المزعزعة للاستقرار في شؤون دول المنطقة، وَفقاً لمصدرٍ مسؤولٍ في الجامعة.

وبحسب المصدر فإنّ الجلسة يسبقها ثلاثةُ اجتماعاتٍ وزارية أحدها لبحث تطوّرات الأزمة مع إيران وسبل التصدي لتدخلاتها في الشؤون السعودية، والثاني يختص ببحث تدخلات النظام التركي في شؤون الدول العربية، فيما يبحث الاجتماع الثالث سُبُلَ مواجهةِ الإجراءات الإسرائيلية في القدس.

الاجتماع الوزاري العربي يأتي في ظلِّ محاولات النظام التركي التصالح مع السعودية ومصر بعد تطبيعٍ مبدئيٍّ للعلاقات مع الإمارات، لكن تدخّلات أنقرة في الشؤون الداخلية للكثير من دول المنطقة كما في مصر وتونس وانتهاكاتها المتكررة في العديد من الدول ولا سيما سوريا والعراق وليبيا واليمن، تقف عائقاً أمام تلك المحاولات.

تلك الانتهاكات والتدخّلات التركية التي تتنافى مع القيم والأعراف الدبلوماسية والحقوق السيادية كما يصفها مراقبون، جعلت من إعادة العلاقات مع تركيا أمراً شبه مستحيل، معتبرين أن فتح قنوات تواصل دبلوماسي بين أنقرة وكل من القاهرة والرياض، لا يعني بالضرورة تسوية الخلافات العالقة، بسبب ملف دعم أنقرة لتنظيم الإخوان المصنف إرهابياً في مصر ودول خليجية.

مصادر دبلوماسية عربية أكّدت أن الاجتماع المرتقب سيبحث إجراءات عملية اقتصادية ودبلوماسية ضد النظام التركي وإيران قبيل احتضان الجزائر اجتماع قمة جامعة الدول العربية، خاصة وأن الأخيرة تدرس تغيير تعاملها وعلاقاتها مع الملفات الشائكة ولا سيما الإقليمية، بعد انطلاق الحرب الأوكرانية التي أعادت رسم خارطة التحالفات السياسية والمصالح الدولية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort