اجتماع مرتقب لقادة الكتل والقوى السياسية بشأن تشكيل الحكومة العراقية

على أكثر من صعيدٍ تتواصل المشاوراتُ المكثفة في العراق لبلورة تحالفِ الكتلة الأكبر لتشكيل الحكومة الجديدة، وسط حالةٍ من الضبابية وتحالفاتٍ غير مضمونة بين مختلف الكتل السياسية في ظل غياب التيار الصدري عن مجملِ العملية السياسية في البلاد.

قادةُ الكتل السياسية المشاركة في تشكيلِ الحكومة القادمة يعتزمون عقدَ اجتماعٍ خلال الأيام القادمة، لتحديد آلية تأليفِ كابينة وزارية وفق الضوابط التي يحدّدها البرنامج الحكومي الذي وضعته القوى المعنية بتسميةِ الحكومة القادمة.

وبحسب مصدرٍ مطلع فإنَّ الإطار منحَ ما يشبه الضوءَ الأصفر لإقليم كردستان استعداداً لحسمِ ملف النفطِ وإنه بانتظار النقاشات والمفاوضات ليتمَّ بعدها إطلاقُ الضوء الأخضر وجدولة اتفاق تشرف عليه شركةُ سومو العراقية المعنية بالتصدير، إلى جانبِ إطلاع بغداد على كلِّ مشاريع الإقليم الجديدة بهذا الشأن، فضلاً عن تشريع قانونِ النفط والغاز بعد تشكيلِ الحكومة بما يحققُ استحقاق كلّ طرف.

وعن البرنامج الحكومي، أوضح المصدر، أنَّ الحكومة القادمة ستركز على ثلاثة محاور مهمة منها إيجادُ فرص عمل للعاطلين عن العمل، وتفعيلُ القطاعين الخاص والمختلط، إلى جانب التركيز على الملف الخدميّ والصحي والطاقة.

بدوره، أكّد النائبُ عن تحالف الفتح معين الكاظمي، أنَّ الحكومة المقبلة ستكون ممثلة عن جميع الأطراف السياسية التي سيتم التوافق معها، موضحاً أنَّ الإطار التنسيقي كانت له مبادراتٌ كثيرة للمِّ شتاتِ البيت الشيعي والاتفاق على مرشحٍ لمنصبِ رئيسِ الوزراء.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort