اتهامات لمخرج سوري بتدمير منازل مهجرين أثناء تصوير مسلسل تلفزيوني

أفادت تقارير إعلامية أن المخرج نجدت أنزور وعضو مجلس الشعب التابع للحكومة السورية، طلب استخدام الذخيرة الحية وتنفيذ قصف حيّ لعدد من المنازل لتصوير مشاهد من مسلسل تلفزيوني.

وذكرت مصادر محلية أن عملية التصوير تمت في قرى ومدن هُجّر أهلها منها خلال العمليات العسكرية الأخيرة في كل من ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.

وبحسب المصادر فإن عملية تصوير مسلسل “أقمار في ليل حالك” تمت بوجود نخبة من الفنانين السوريين وحضور العميد في قوات الحكومة السورية “سهيل الحسن” مايعرف بالنمر.

وشهدت تلك المنطقة في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي، خلال الأيام الماضية، تحليقًا للطائرات الحربية والمروحية على علو منخفض، بالإضافة إلى سماع أصوات قصف ضمن مناطق سيطرة قوات الحكومة.