اتفاق بين برنامج الغذاء العالمي والحوثيين قد يرفع تعليقا جزئيا للمساعدات

توصل برنامج الغذاء العالمي والحوثيون إلى اتفاق من شأنه أن يرفع التعليق الجزئي الذي فرضه البرنامج على المساعدات، مما أثر على نحو 850 ألف شخص.
وقال إيرف فيرهوسل المتحدث باسم البرنامج إن الاتفاق، يمثل خطوة مهمة صوب الأساليب الوقائية التي تضمن المحاسبة في عمليات البرنامج، معرباً عن أمله بأن يتيسر الاتفاق على التفاصيل الفنية في الأيام المقبلة.

وكان سبب الحظر الذي فرض على المساعدات هو خلاف حول السيطرة على البيانات الحيوية بين البرنامج والحوثيين، مخافة من ألا يصل الغذاء إلى مستحقيه في اليمن.

وتؤكد الأمم المتحدة أن ثلاثة أرباع الشعب اليمني الذي يبلغ عدد أفراده 30 مليون نسمة،يحتاج للمساعدات الانسانية، وتصف الأزمة بأنها الأسوأ حاليا على مستوى العالم.