االسودان.. لقضاء يعلن بدء محاكمة الإخوان المتهمين بقتل المتظاهرين

بعد مطالباتٍ عديدة من قِبَلِ ذوي ضحايا الاحتجاجات السودانية التي أطاحتْ بالرئيس المخلوع عمر البشير، بدأتِ النيابةُ العامة إجراءات محاكمة المتهمين بقتل المئات من المتظاهرين، وذلك في بلاغٍ جديدٍ لعائلة أحد الضحايا، المتَّهِم فيه لعنصرٍ تابع لقوات الأمن الشعبي وهي جهاز سري لجماعة الإخوان المعزولة.

النيابةُ السودانية قالت في بيان، إنه تمَّ تحديد يوم 31 كانون الثاني / يناير الجاري لعقد أول جلسة محاكمة في قضية حسن محمد عمر، الذي قُتِلَ في مطلع عام 2019، وأن المتهمَ في الجريمة عنصرٌ متقاعدٌ في قوات الأمن الشعبي.

وهذه هي المرة الأولى التي تصل فيها العدالة السودانية لجهاز الإخوان السري المتورط في تنفيذ اغتيالات للخصوم السياسيين طوالَ فترة حكم تنظيم الإخوان التي امتدتْ إلى ثلاثة عقود.

النيابة شدَّدتْ على أنَّ النائبَ العامَّ السودانيَّ تاج السر الحبر، سيُقدِّمُ صحيفةَ الاتهام في جلسة محاكمة قضية اغتيال حسن عمر، بعدما التقى النائبُ العام بعائلته، بحضور وكلاء النيابة المباشرين لإجراءات التحري في بلاغاتهم.

النيابةُ أكَّدتْ أنها تستمعُ إلى أُسَرِ الضحايا فيما يخصُّ البلاغات كلها، وتباشر الإجراءاتِ وَفْقاً لمقتضيات القانون، رغماً عن العقبات التي تواجهها في الحصول على المعلومات والقبضِ على المتهمين من منسوبي الأجهزة الأمنية الذين تمَّ تسريحُهم من الخدمة.

وبِحَسَبِ منظمات حقوقية، فإنَّ أكثرَ من 100 شخص قُتِلُوا خلالَ الاحتجاجات السودانية منذ انطلاقها حتى سقوط البشير في يوم 11 نيسان / أبريل من العام 2019.

قد يعجبك ايضا