ائتلاف المالكي: العراق لن يلتزم بالعقوبات الامريكية بشأن إيران

قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعدم تمديد الإعفاءات لبعض الدول من العقوبات على إيران بحلول الثاني من ايار القادم، يضع بغداد في موقف محرج، رغم أن العراق غير معني بهذا القرار بشكل مباشر.

النائب عن ائتلاف دولة القانون منصور البعيجي، اعتبر أن الولايات المتحدة تحاول من خلال هذه العقوبات تنفيذ اجندتها في المنطقة، مطالباً الحكومة العراقية بالثبات على موقفها المساند للجانب الإيراني.

وطالب البعيجي في بيان صحفي يوم الأربعاء، برفض هذه العقوبات، وعدم الإلتزام بها كونها تتناقض مع مبادئ حقوق الإنسان حسب قوله.

وكان البيت الابيض قد أعلن مؤخرا في بيان أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قرر عدم إعادة إصدار إعفاءات من العقوبات على إيران عندما تنتهي صلاحيتها في أوائل أيار مايو المقبل، ويهدف هذا القرار إلى وصول صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر لحرمان النظام من مصدر دخله الرئيسي.

امريكا تدرس إدراج شركات وشخصيات عراقية على لائحة العقوبات

وفي السياق ذكر زعيم حزب الأمة العراقية مثال الألوسي يوم الثلاثاء، أن الإدارة الأمريكية تدرس وضع شركات وشخصيات حكومية عراقية على لائحة العقوبات، بسبب عدم التزامها بالعقوبات المفروضة على إيران.

وقال الآلوسي، ان الادارة الامريكية حاليا تدرس وضع او تراقب الخروقات على المنتجات النفطية الايرانية والعراقية والتساهل العراقي باتجاه العقوبات من نهاية العام الماضي لغاية اليوم.

الآلوسي عبر عن استغرابه الشديد على خلفية مواقف صدرت من رئاسة الجمهورية وبعض المسؤولين ومن البرلمان العراقي أيضا، جاءت متماهية مع الموقف الإيراني، وتخاطب ود الحرس الثوري الايراني الذي قال ِإنه يتحكم بالعراق.

ويتوقع زعيم حزب الأمة العراقية، أن قائمة الشخصيات العراقية التي ستدرجها واشنطن على قائمتها السوداء ستعلن في غضون شهرين، معتبراً الأمر بمثابة دليل اتهام ضد العراق لأنه يتسامح مع الحرس الثوري الذي صنفته واشنطن كمنظمة إرهابية.

ankara escort çankaya escort