إيران: سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى معظمهم في الأحواز

ارتفعت حصيلة قتلى الاحتجاجات الإيرانية بعد خمسة أيامٍ على اندلاعها إلى أربعين متظاهراً وجرح المئات، سقط معظمهم في الأحواز وقرب العاصمة طهران، وذلك نقلاً عن تلفزيونٍ إيرانيٍّ معارض.
وأفادت مواقع محليّة بحرق المحتجين العديد من الحوزات الدينية ومكاتب لممثلي المرشد الأعلى علي خامنئي في أكثر من مدينة إيرانية، أبرزها الأحواز.
فيما أكدت مصادر محليّة أن محتجي الأحواز اشتبكوا مع قوات الباسيج التي هاجمتهم في البداية، ما أدى لمقتل عشرين متظاهراً وستةً من قوات الباسيج.
وتوعّد الحرس الثوري المحتجين “بردٍّ ثوريٍّ وحاسم” لقمع احتجاجاتهم وذلك بعدما اتسعت رقعتها في مختلف مدن البلاد، تدعمها وقفاتٌ احتجاجية لإيرانيين في عدد من العواصم الأوروبية.
من جانبها، دعت زعيمة المعارضة الإيرانية، مريم رجوي، الأمم المتحدة لعقد اجتماعٍ طارئ في مجلس الأمن الدولي بشأن الأحداث الجارية في إيران، منتقدةً تقاعس المجتمع الدولي حيال مايجري في إيران واصفةً إياه بغير المقبول.

قد يعجبك ايضا