إيران تطالب بإغلاق تحقيق للوكالة الدولية كشرط للعودة للاتفاق

في إطار المحادثات النووية الجارية في فيينا بشأن إحياء الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام ألفين وخمسة عشر، قال دبلوماسيون غربيون إن إيران طالبت بإغلاق تحقيق تجريه الوكالة الدولية للطاقة الذرية كشرط للعودة إلى الاتفاق.

ونقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، عن الدبلوماسيين الغربيين، أن وفد إيران في محادثات فيينا طالب بإغلاق تحقيق تجريه الوكالة الدولية للطاقة الذرية منذ عام ألفين وثمانية عشر بعد تقارير عن وجود معدات تستخدم لتصنيع الأسلحة النووية في مواقع لم تصرح عنها إيران مسبقاً.

وبحسب الدبلوماسيين الغربيين، فقد أفصح الإيرانيون عن مطلبهم هذا بعد أن كانت المفاوضات تحرز تقدماً باتجاه حل النقاط الخلافية لاسيما تلك المتعلقة بالضمانات الاقتصادية التي ستحصل عليها طهران في حال انسحاب واشنطن من الاتفاق.

الملف النووي
دول أوروبية تطالب إيران بعدم التقدم بطلبات غير واقعية

في المقابل، دعت فرنسا وبريطانيا وألمانيا في بيان مشترك، إيران إلى عدم التقدم بما أسمتها طلبات غير واقعية خارج إطار خطة العمل الشاملة المشتركة، وذلك في إشارة إلى مطلب إيران إغلاق ملف تحقيق الوكالة الدولية.

البيان الأوروبي المشترك، قال إن النص على الطاولة ولن تكون هناك إعادة فتح للمفاوضات مرة أخرى في حال إغلاقها، مطالباً إيران باتخاذ قرار بإبرام الاتفاق طالما أن ذلك ما يزال ممكناَ، على حد تعبير البيان.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort