إيران تطالب الولايات المتحدة برد “واقعي” على مقترحاتها لإحياء الاتفاق

في اليوم الثالث من المحادثات النووية غير المباشرة بين إيران والولايات المتحدة في فيينا، طالبت الخارجية الإيرانية واشنطن بما أسمته “رداً واقعياً” على مقترحاتها من أجل إحياء الاتفاق النووي الموقع عام ألفين وخمسة عشر.

وسائل إعلام إيرانية رسمية، أفادت أن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، شدد على الحاجة إلى رد أمريكي “واقعي”، على ما أسماها باقتراحات طهران البناءة بشأن المسائل العالقة من أجل إعادة إحياء الاتفاق النووي.

من جانبه، ذكر مكتب الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، أن الأخير أكد خلال مكالمات هاتفية مع نظرائه من فرنسا وروسيا والصين، أنه لا يمكن التوصل إلى اتفاق نهائي، دون حل جميع المسائل العالقة.

وكانت الأطراف الأوروبية في المحادثات النووية بفيينا، قد حثت إيران الجمعة على عدم تقديم طلبات غير واقعية خارج نطاق خطة العمل الشاملة المشتركة، في حين قال المبعوث الأوروبي للمفاوضات النووية إنريكي مورا، إنه من الممكن التوصل لاتفاق مع طهران خلال الساعات القادمة، لكن عدم حدوث ذلك لا يعني نهاية المفاوضات.

يشار، إلى أنه من أبرز نقاط الخلاف، في محادثات إحياء الاتفاق النووي الإيراني هي عدم رد إيران على الوكالة الدولية للطاقة الذرية، التي طلبت تفسيراً لما يعتقد أنه آثار يورانيوم مخصب في مواقع لم تعلن عنها إيران مسبقاً.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort