إيران.. تشغيل محطة على خليج عُمان لتصدير النفط بعيداً عن مضيق هرمز

في خطوةٍ إيرانية جديدة لتجاوزِ آثار العقوبات الأمريكية التي أنهكت اقتصادَ البلاد أوعزَ الرئيسُ الإيراني حسن روحاني بالبَدء بتصدير أول شحنة من النفط الإيراني عبر ميناء جاسك في خليج عُمان.

وفي ذلك تم تدشينُ خط أنابيب يصل طولُه إلى ألف كيلومتر لنقل مليون برميل من النفط من ميناء بوشهر جنوبي إيران إلى المحطة الجديدة للتصدير.

الرئيس الإيراني وصفَ هذه الخطوةَ بالتاريخية، لتفادي مضيق هرمز الذي يُشكِّلُ مسرحاً للتوتر مع الولايات المتحدة.

من جهته، قال وزيرُ النفط الإيراني، بيجن زنغنه، خلال مراسم التدشين، إن المشروعَ يعبر عن كسر الحظر المفروض على طهران، ويؤكد قدرتها في الاعتماد على الإمكانات المحلية على حد تعبيره.

وسائلُ إعلام إيرانيةٌ أعلنت أن إنجازَ المشروع تطلّب نحو عامين، فيما قدّر روحاني كلفته بنحو ملياري دولار أمريكي، لكنَّ متابعين للشأن الإيراني قللوا من أهمية هذا المشروع في ظل العقوبات المفروضة على طهران.

ويأتي تدشينُ هذا المشروع، بالتزامن مع مباحثات إحياء الاتفاق حول البرنامج النووي لرفع العقوبات الأمريكية مقابل احترام إيران التزاماتِها بموجب الاتفاق، عقب تراجعها عن التزاماتها، وهو أمرٌ أثار حفيظةَ الدول الغربية.

قد يعجبك ايضا